recent
أحدث المواضيع

ما هو الكوليسترول؟ وما أعراضه، واسباب إرتفاع الكوليسترول، وكيف يمكن علاج الكوليسترول المرتفع؟

 

ما هو الكوليسترول؟ وما أعراضه، واسبابه، وكيف يمكن علاج الكوليسترول المرتفع؟
أسباب واعراض ارتفاع الكوليسترول في الدم

ما هو الكوليسترول؟ وما أعراضه، واسباب إرتفاع الكوليسترول، وكيف يمكن علاج الكوليسترول المرتفع؟ 



السلام عليكم ورحمة ﷲ وبركاته.. والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.. كيف حالكم متابعي و زوار مدونة شامل.طب اهلا وسهلا بكم ♡



* محتويات المقال؟ 

• ما هو الكوليسترول؟ 

• ماذا يحدث عندما يكون الكوليسترول مرتفعا؟

• أعراض ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• أسباب وعوامل الخطر لارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• انواع الكولسترول؟

• عوامل تؤثر على رفع مستويات الكولسترول؟ 

• مضاعفات ارتفاع الكوليسترول في الدم؟

• تشخيص ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• علاج ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• الوقاية من ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• العلاجات البديلة لعلاج إرتفاع الكوليسترول؟ 



♡ ما هو الكوليستىول؟ مقدمة؟ 

الكوليسترول (cholesterol) هو عبارة عن مركب يوجد في كل خلية من خلايا الجسم، ويقوم باستعماله لغرض بناء خلايا جديدة وصحية، ولإنتاج الهورمونات اللازمة له.


في حال كان مستوى الكوليسترول في الدم مرتفعا ، فهذا يعني أن الترسبات الدهنية سوف تتشكل داخل جدران الأوعية الدموية ، وهذه الرواسب ستعرقل في نهاية المطاف تدفق الدم في الشرايين.


♡ ماذا يحدث عندما يكون الكوليسترول مرتفعا؟


يؤثر ارتفاع مستوى الكوليسترول في الجسم من خلال:


- عدم حصول الدم على كمية الدم الغنية بالأوكسجين التي يحتاجها، مما يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية (heart attack).


- عدم حصول الدماغ على كمية الدم الكافي بسبب فشل الدم بالوصول الى الدماغ، قد يؤدي إلى السكتة الدماغية (أو: cerebralstroke).



♡ أعراض ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 


لا توجد أعراض الكوليسترول أو علامات ارتفاع الكولسترول في الدم (hypercholesterolemia).

ويمكن الكشف عن قيم ونسب الكوليسترول المرتفعة فقط من خلال إجراء اختبار الدم.


♡ أسباب وعوامل الخطر لارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

 الكوليسترول يتحرك داخل الأوعية الدموية من خلال ارتباطه ببعض البروتينات في الدم.

هذا المزيج من البروتينات والكوليسترول يسمى "البروتين الدهني" (أو: Lipoprotein) في اللغة الطبية.



♡ انواع الكولسترول؟ 

للكوليسترول ثلاثة انواع مختلفة تبعاً لنوع الكوليسترول المحمول على البروتين الشحمي (lipoprotein):


 1- الكوليسترول الضار (بروتين شحمي منخفض الكثافة -  Low density lipoprotein - LDL):

حيث ينقل هذا النوع من البروتين الشحمي جزيئات الكولسترول في الجسم. الكولسترول LDL (الكولسترول الضار) مما يجعله يتكثف ويتراكم على جدران الشرايين فيجعلها متضيقة وأكثر صلابة .


2- بروتين شحمي ضئيل الكثافة ( Very - low - density lipoprotein - VLDL):

 يحتوي هذا النوع من البروتين الشحمي على أكبر كمية من ثلاثي الغليسيريد (triglycerides) وهو أحد انواع الدهنيات (lipids) الذي يرتبط بالبروتينات في الدم. تترسب و تتكثف جزيئات الكولسترول في الدم مما يجعلها أكبر مسببة تضييق في الأوعية الدموية.


 3- بروتين شحمي عالي الكثافة (ويسمى: الكولسترول الجيد - High - density lipoprotein - HDL):

يقوم هذا النوع من البروتين الشحمي بجمع الكميات الزائدة عن الحاجة من الكوليسترول واعادتها إلى الكبد. 


♡ عوامل تؤثر على رفع مستويات الكولسترول؟ 

• عوامل تحت السيطرة؟ 

توجد عدة عوامل تكون أنت المساهم بها، حيث يرتفع مستوى الكوليسترول الضار - LDL من جهة و ينخفض مستوى الكوليسترول الجيد - HDL من جهة أخرى، علماً انك تستطيع السيطرة عليها. 

ومن أهمها:


- قلة ممارسة النشاط البدني. 

- الوزن الزائد. 

- قلة تناول الأغذية السليمة أو المتوازنة.


• عوامل خارجة عن السيطرة؟ 

هنالك عوامل أخرى لا تقع تحت سيطرتك، وتعتبر من العوامل الاضافية التي من خلالها يمكن كشف وتحديد مستوى الكولسترول في دمك، منها؟ 


- العوامل الوراثية. 

- ضغط الدم المرتفع. 

مرض السكري: النسب العالية من السكر في الدم يمكنها رفع مستوى الكوليسترول الضار - LDL وخفض مستوى الكولسترول النافع - HDL.

- مرضى في العائلة: اذا كان احد افراد العائلة قد اصيب بمستويات مرتفعة من الكوليسترول فمن المحتمل ان يزيد ذلك من خطر الإصابة بمستويات مرتفعة من الكوليسترول



♡ مضاعفات ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات الكوليسترول إلى تصلب الشرايين، وهو تراكم خطير للكوليسترول والرواسب الأخرى على جدران الشرايين.


قد تقلل هذه الرواسب، التي تسمى لويحات، من كمية الدم المتدفقة في الشرايين.


إذا كانت الشرايين المصابة التي تزود القلب بالدم (الشرايين التاجية - coronary arteries)، فقد يتطور الأمر فتظهر آلام الصدر (الذبحة الصدرية) والأعراض الأخرى المميزة لتصلب الشرايين.


وفي حال تمزقت اللويحات المترسبة من جدران الشرايين فمن المحتمل أن تتكون جلطة دموية في مكان التمزق مما قد يسبب إعاقة لتدفق الدم، وربما تنفصل الجلطة فتغلق شريانا آخر. 


وفي حال توقف الدم من الوصول الى القلب بسبب الجلطات ينتج عن ذلك الإصابة بنوبة القلب، وتوقف وصول الدم إلى الدماغ وعدم تزويده بالدم الكافي يؤدي إلى الإصابة بسكتة دماغية. 


♡ تشخيص ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

للكشف عن مستويات وقيم الكوليسترول في الدم يتم اجراء فحوصات دم خاصة للتحري عن ذلك والذي يسمى طبيا "خارطة الدهنيات (lipids panel) (أو: مرتسم شحميات الدم - Lipid profile)، من خلال هذا الفحص يتم التعرف على ما يلي:

- المستوى الكلي والإجمالي للكوليسترول. 

مستوى الكولسترول الضار (LDL). 

- مستوى الكولسترول النافع (HDL). 

- مستوى ثلاثي الغليسيريد -  (وهو أحد أنواع الدهنيات الموجود في الدم).



♡ علاج ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 

• تغيير نمط الحياة: تعتبر الممارسات الجيدة مثل القيام بالنشاط البدني الدائم، والمحافظة على تناول وجبات غذائية صحية والتغذية المتوازنة والصحية، تعتبر من الخطوات الأولية الضرورية جدا عند علاج حالة ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم. 


أما في حال بقيت مستويات الكوليسترول الإجمالية مرتفعة وخصوصاً الكوليسترول الضار (LDL) رغم قيامك بهذه النشاطات الضرورية في نمط حياتك، فقد ينصحك طبيبك بأخذ أو تناول العلاج الدوائي. 


يعتمد اختيار الدواء المناسب أو المزج بين عدة انواع من الأدوية لمعالجة إرتفاع الكوليسترول على عدة عوامل ومنها: 

- العمر. 

- موقفك الصحي الحالي. 

- الآثار الجانبية المحتمل حدوثها. 


• أدوية علاج الكوليسترول: 

من بين أنواع الأدوية الشائعة والمستخدمة بكثرة والأكثر قبولا لعلاج الكوليسترول هي: 


- إستاتين (Statins): 

هو الدواء الأكثر شيوعا والأكثر استعمالا لعلاج الكوليسترول وخفض مستوياته في الدم، حيث يعمل على تثبيط إفراز المادة اللازمة لإنتاج الكوليسترول في الكبد.


- أدوية تربط الأحماض الصفراوية (Bile - acid - binding resins): يستخدم الكوليسترول من قبل الكبد من أجل إنتاج العصارة الصفراوية (عصارة المرارة)، اللازمة والضرورية لعملية الهضم في الجسم.


- الأدوية المثبطة لامتصاص الكولسترول (Cholesterol absorption inhibitors): 

تقوم الأمعاء الدقيقة بإمتصاص الكوليسترول الموجود في الطعام وتفرزه إلى الدورة الدموية.


- الدمج بين الأدوية: وخصوصاً الأدوية التي تعيق امتصاص الكوليسترول والإستاتين.


وفي حال اصبحت مستويات ثلاثي الغليسيريد مرتفعة في جسمك، فقد يكون العلاج المفضل واللازم لخفض الكوليسترول هو:


- الفيبرات (fibrates): الأدوية لوفيبرا (Lofibra)، تريكورفينوفيبرات (TriCorfenofibrate)، لوبيد (Lopid)، جيفيبرزول (gemfibrozil). 

- نياسين (niacin): نياسبان (Niaspan) يقوم بتخفيض مستويات ثلاثي الغليسيريد عن طريق تقليل قدرة الكبد على إنتاج كوليسترول LDL وكوليسترول VLDL.


- دمج بين نياسين وإستاتين. 

اغلب هذه الأنواع من الأدوية تعتبر من الأدوية الآمنة وليست لها مضاعفات جانبية خطيرة، لكن فعاليتها متفاوتة من شخص لآخر.



♡ الآثار الجانبية لأدوية الكوليسترول المرتفع؟ 

المضاعفات الجانبية الأكثر شيوعاً هي:


- آلام العضلات. 

- آلام في البطن. 

- إمساك. 

- إسهال.

- غثيان. 


في حال قررت تناول أدوية لعلاج مستويات الكوليسترول المرتفعة فمن المحتمل أن يوجهك طبيبك لأجراء فحوصات واختبارات لوظائف الكبد بشكل دوري للكشف عن تأثيرات هذه الأدوية على كبدك.



♡ الوقاية من ارتفاع الكوليسترول في الدم؟ 


إن التغيير في نمط الحياة من الأمور الضرورية لتحسين مستويات الكولسترول في الدم.


ولغرض خفض مستويات الكوليسترول في جسمك

يجب عليك القيام بـ:


- ممارسة الرياضة والنشاطات البدنية بشكل يومي. 

- الإقلاع عن التدخين: عليك بتفادي وتجنب جميع منتجات التبغ من أجل تقليل خطر إصابتك بالكوليسترول المرتفع. 

- التقليل من الوزن: عليك بتقليل وزنك الزائد. 

- التغذية الصحية: تناول طعاماً صحياً متوازناً. 

- الإبتعاد عن جميع الأغذية الغنية بالدهون المتحولة: تجنب تناول الأطعمة المحتوية على دهون متحولة (trance). 


- التقليل من كمية الطعام الغني بالكوليسترول: يجب أن لا تزيد الكمية عن 300 ميليغرام من الكوليسترول يوميا، وإذا كنت تعاني من مرض في القلب يجب تناول أقل من 200 ميليغرام من الكوليسترول في اليوم. 


- اختيار أغذية تتألف من القمح الكامل. 


- الخضار والفواكه: يجب عليك الحرص على تناول أنواع مختلفة من الخضار والفواكه. 


- تناول السمك الصحي: تحتوي أنواع كثيرة من الأسماك مثل سمك القد والتونة والسمك المفلطح على مستويات منخفضة من الأحماض الدهنية وكميات نادرة من الدهون المشبعة والكوليسترول، مقارنة باللحوم والدجاج.



♡ العلاجات البديلة لعلاج إرتفاع الكوليسترول؟ 

إذا وافق طبيبك على تناول المنتجات الطبيعية التي ثبت فعاليتها وقدرتها في خفض مستويات الكوليسترول في الدم رغم قلتها، فمن الممكن دراسة البدائل التالية لخفض مستويات الكوليسترول:

- الخرشوف (الأرضي شوكي). 

- الشعير. 

- بيتا سيتوستيرول (Beta - sitosterol). 

- بزر القطوناء الأشقر (Blond psyllium). 

- الثوم. 

- نخالة الشوفان.



انتــــهــــــى.



اشترك في قناتنا على اليوتيوب: 


 • لتحميل أفضل الكتب الطبية الخاصة بالأدوية والامراض وغيرها؟ 
إضغط هنــــــا


* لا تنس متابعتنا على تليجرام و فايبر: 

• تابع قناتنا على التليجرام: 

إضغط هنــــــا

• انظم لمجتمعنا على الفايبر: 


• حمل هذه التطبيقات حتماً ستفيدك ؟ 

📲 تطبيق كتاب الأدوية : 👇

📲 تطبيق الدليل الشامل للأمراض :👇

📲 تطبيق معلومات طبية قيمة : 👇

 📲 تطبيق كتب ومعلومات طبية وصحية مفيدة : 👇

 📲 تطبيق أختبر معلوماتك الطبية : 👇

📲 تطبيق كل يوم معلومات طبية شاملة : 👇
📲 تطبيق معلومات طبية مفيدة بالصور : 👇

تابع موقعنا من هنــــــا لتصلك المقالات فور نشرها

 

هل اعجبك الموضوع :
author-img
Ph.Youssef Alarabi

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent